كينيث وايز

زميل أول غير مقيم

مجال الخبرة 


 

  • خبير في الشؤون السياسية والدبلوماسية الدولية
  • سياسة الأمن القومي والجيواستراتيجية
  • التحليل الإعلامي  

 

التعليم 


 

بكالوريوس في علوم الاجتماع من جامعة ميدلاند (الولايات المتحدة) 1961

ماجستير في القانون الدولي والمنظمات 1965

دكتوراه في الدراسات الدولية عام 1967 من كلية الخدمة الدولية بالجامعة الأمريكية بواشنطن.  

 

السيرة الذاتية 


 

قام الدكتور كينيت بإدارة  قسم  سياسة الأبحاث في مركز بحوث   ومستشار برنامج وطني للتطوير الاجتماعي.  ويساهم حتى الآن في أبحاث خاصة لمركز بحوث، كما قام أيضا بإدارة مؤتمر بحوث في الأمن القومي ومعالجة الإرهاب. وشارك في الدراسة التي قام بها مركز بحوث بشأن الإرهابيين العائدين. كما ساهم في مصالحة قبلية في اليمن.   ساعد دكتور وايز في تصمين ورشات عمل للمرشحين في أو ل انتخابات للمجلس الاتحادي الوطني عام 2006.  وقد عمل في تدريس العلوم السياسية والعلاقات الدولية في جامعة كريتون (أوماها، الولايات المتحدة الأمريكية) في المستويات الجامعية والدراسات العليا حتى  قبل العام 2006 والآن أصبح عضو غير متفرغ في هيئة التدريس بالجامعة.   وترأس قسم العلوم السياسية لأكثر من عشرة أعوام وكان المؤسس والمدير المشارك لمدة 25 عاما لبرنامج خريجي العلاقات الدولية  خلال الفترة الانتقالية لجمعية حلف شمال الأطلسي، 1987-1995، كان الدكتور وياز عضوا في مجموعة كبار الأكاديميين واستشاري إدارة المعلومات لحلف شمال الاطلسي وقام بتحرير أوراق المؤتمر لتلك المجموعة عام 1990 في ضم ألمانيا الموحدة حديثا إلى حلف شمال الأطلسي أوالتركيز من جديد على الدور السياسي لحلف الناتو في أمن أوروبا من المحيط الأطلسي إلى جبال الأورال: وهي مؤسسة لبرنامج الشراكة من أجل السلام. وقد حاضر الدكتور وايز في الجامعات ومراكز البحوث في جميع أنحاء العالم مثل أكاديمية المملكة المتحدة للدفاع، مجلس فيينا  وأوروبا حول الدستور الأوروبي، مجلس العلاقات الخارجية (مدينة نيويورك)، رابطة السياسة الخارجية (سانت بطرسبورغ)، قيادة الجيش الأمريكي وكلية الأركان العامة (فورت. ليفينفورث)، القيادة الجوية الاستراتيجية الامريكية للتخطيط طويل المدى - بندرسينستيوت  الألمانية (كولونيا)، معهد كلينغندايل (لاهاي)، (مؤسسة آسيا، إيسن)، جامعة بودابست للعلوم الاقتصادية والأكاديمية الصينية للعلوم (بكين)، جامعة توينتي ( انشيده) ووزارة الخارجية الأمريكية (باحث مقيم).